• ×
الثلاثاء 3 شوال 1441 | 1441-10-03
زكية القرشي

رحالة في بلادي

زكية القرشي

 0  0  8401
زكية القرشي
عطرها ورد

الرحاله . د. زكية ال زيد القرشي


سرد.1.

(لقطر الطائف، أهمية كبيرة في تاريخ بلادنا. له جاذبية خاصة تجعل الباحث ينهض الى ذلك برغبة وسرور)
بهذه الكلمات المصاغة بحب افتتح الأستاذ الدكتور: إبراهيم محمد الزيد. تقديمه كتاب: وهج حضارة.. ونبض حياة
الطائف القديم داخل السور في القرن الرابع عشر الهجري.
للمؤرخ القدير ابن الطائف وعاشق تاريخها الأستاذ عيسى القصيّر آل عيسى
(لقد حظي الطائف بمؤلفين ورحالة أجادوا في وصفه وأبانوا عن تاريخه القديم والجديد) وتلك العبارة للدكتور الزيد ماهي الا تعريف عن أهمية الطائف في قلوب محبيه والرحالة العابرين بين تاريخه.
ولي أن أشيد قبل البدء في وصف الطائف أنني لست رحالة عبرت شوارعها ولست أحد الباحثين في تاريخ المملكة العربية السعودية فقط ولكن أنا ابنة الطائف خلقت من طينها وربيت على أرضها. تنفست هواءها، ورويت من عذب آبارها. ولي في صغري قصص تروى بين أسوار بساتينها وأطراف أزقتها التي طالما قضيت مرح طفولتي بها برفقة أبناء الجيران نمرح ونلهو حتى أننا كنا نطهو طعام اللعب بجوار سور بيتنا وكان له لذة منكّهة ببراءة طفولتنا.
الطائف مدينة سطرها التاريخ منذ الأزل وهي من أقدم المدن وحافلة بالقصص والأحداث.
عندما قررت الخوض في الكتابة عن وطني بمحاور ثلاث: البعد التاريخي، والحضاري، والثقافي. من خلال تخصصي في الاعلام السياحي مرّ بخاطري عشاق المعرفة المهتمين بتاريخ المدن المتذمرين من القراءة بين سطور الكتب لذلك ارتأيت كتابة ما يثري فضولهم من خلال اطلاعي على كتب الباحثين والمؤرخين والرحالة. ونقلها لهم في مقالات قصيرة تجنبهم الملل خاصة وأن الكثير من جيل اليوم بات الكتروني المعرفة لا يحرص على رائحة الورق.
وكانت بدايتي اليوم مع عرّاب التّأرخة أستاذي ومعلمي عيسى القصّير.
والذي ورد في تمهيد كتابه وهج حضارة.. ونبض حياة.
مدينة الطائف ذات تاريخ عريق وحضارة ضربت بجذورها في الأعماق موغلة في القدم، وهي احدى المدن العربية في بلاد الحجاز، اشتهرت بموقعها الاستراتيجي واشرافها على منافذ الطرق قديماً وحديثاً.
وكانت ولم تزل اسماً خالداً في مسمع الأزمان. وقد قال عنها أمية بن أبي الصلت الثقفي:
نحن بنَيناَ طائفاً حَصِيناَ يُقارع الأبطالَ عن بنيناَ
وقيل: الطائف التي بالغور من القرى، والطائف هو وادي وج وهو بلاد ثقيف بينها وبين مكة اثنا عشر فرسخاً، وكانت تسمى قبل ذلك وجاً نسبة الى وج بن عبد الحي من العماليق وهو أخو أجا الذي سمي به جبل طيّ، وهما من الأمم الخالية.
وقال فيها عرام: الطائف ذات مزارع ونخل وأعناب وموز وسائر الفواكه، وبها مياه جارية وأودية تنصبٌّ منها الى تبالة، وجُل أهل الطائف من ثقيف وحمير وقوم من قريش، وهي على ظهر جبل غزَوان، وبغزَوان قبائل هذيل. "معجم البلدان/ج4/ص9.
وهي مع هذا الاسم الفخم بُليدة صغيرة على طرف وادٍ. وهي محلتان احداهما يقال لها طائف ثقيف، والأخرى على الجانب الآخر يقال له الوهط والوادي بين ذلك تجري فيه مياه المدابغ التي يدبغ فيها الأديم والتي تصرع الطيور إذا مرت بها وبيوتها لاطئة حرجة. وفي أكتافها كروم على جوانب ذلك الجبل فيها من العَذب مالا يوجد مثله في بلد من البلدان.
أما زبيبها فيضرب بحسنه المثل. وهي طيبة الهواء شمالية ربما جمد فيها الماء في الشتاء. انتهى
وقبل أن يجمد حبري في رأس قلمي أذكركم أن محافظة الطائف تقع في الجزء الغربي من المملكة العربية السعودية، بين دائرتي (عرض 19-20/00-24) شمالاً، وخطي طول 0 10-40/ 50-42) شرقاً، وهي أكبر محافظات منطقة مكة المكرمة، وتحتل مساحة كبيرة من امارة منطقة مكة المكرمة تبلغ (48096كم) وتصل نسبتها حوالي 67% من اجمالي مساحة الامارة، وتقع على قمة جبل غزوان، كما تمتد في اتساعها الى 275 كيلاً من الشرق الى الغرب، وحوالي 405كم من الشمال الى الجنوب وتضم أجزاء كبيرة من سلسلة جبال السروات في الجنوب، وهضبة نجد في الشمال والشرق. ويطل الجرف الغربي لجبال السروات على سهل تهامة الساحلي الذي يمتد طولاً بين تلك الجبال والبحر الأحمر حيث لا يبعد عن الحد الغربي للمحافظة بأكثر من 140 كيلاً بينما تقترب المسافة الى حوالي 100 كيلاً في الجزء الجنوبي من المحافظة، ويحد محافظة الطائف من الشمال امارة منطقة الرياض وامارة منطقة المدينة المنورة، ومن الجنوب كل من محافظة الليث وامارة منطقة الباحة، كما يحدها من الشرق كل من امارة منطقة الرياض ومحافظتي تربة والخرمة، ومن الغرب كل محافظتي الكامل والجموم والمراكز الإدارية التابعة لإمارة منطقة مكة المكرمة.
ومازال للحديث بقية حول مدينتي موقعها الجغرافي وتضاريسها وقصص لم تحكَ بعد عن الطائف قلب الود والورد.
يتبع




بواسطة : زكية القرشي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة سعودية وحاصلة على ترخيص رسمي من وزارة الثقافة والإعلام.تعمل في مجال الإعلام الإلكتروني كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، جميع الحقوق محفوظة للصحيفة