• ×
الجمعة 21 محرم 1441 | 1441-01-20
يحيى السميري

هل حقوق المعاقين تتعدى قدرات هيئة حقوق الإنسان؟

يحيى السميري

 0  0  987
يحيى السميري

استبشرنا خيرا بمواكبتنا الدول المتقدمة بوجود هيئة حقوق الإنسان
ضمن الجهات الحقوقية الأساسية في دولتنا .
وفرحنا أيما فرح بخبر إنشاء وحدة خاصة لحقوق المعاقين،تعمل على تفعيل
المجلس الأعلى للمعاقين الذي تم تأسيسه عام 1421 .
نشر الخبر في صحيفة عكاظ الثلاثاء 20 / 11 / 1429هـ العدد/2711
الآن وبعد مضي عدة سنوات، ماذا استفدنا من هذه الوحدة!!! وماذا قدمت (للمعاقين)
***
على هامش ندوة (هيئة حقوق الإنسان بين الواقع والمأمول) والتي انعقدت
بفندق قصر أبها الثلاثاء26- 7 - 1432هـ قابلت معالي رئس الهيئة
وبينت له أننا مجموعة معاقين تقدمنا بعريضة مطالب بحقوقنا لمجلس الشورى
وظروفنا الصحية لا تساعدنا على متابعتها وأحوالنا المادية لا تمكننا من دفع أتعاب
محامي لملاحقتها، طلبته مساعدتنا ومد يد العون لنا، ووعدني خير .
***
لم نيأس لعدم تجاوبهم وخلقنا لهم العذر وقبل شهرين تقريبا سافر الأخ فالح الهاجري
من المنطقة الشرقية إلى الرياض ممتطيا صهوة كرسيه المتحرك متكبدا عناء السفر ومشقته
رغم ظروف شلل قدميه، وقابل معالي الرئيس مرة أخرى
وشرح له ما شرحت وطلبه ما طلبت ،ولكن لا حياة لمن تنادي.
***
ارتفعت أصوات المعاقين وأهاليهم وزاد أنينهم وشكواهم في وسائل الإعلام
بعدان أيقنوا أن حقوق المعاقين لدينا حبرا على ورق ، وان هيئة حقوق الإنسان
تخدم الوافدين بينما لا نراها تمد العون للمعاقين السعوديين .

السؤال،هل مطالب المعاقين السعوديين بحقوقهم تتعدى قدرات هيئة حقوق الإنسان ؟؟؟
اللهم أرحمنا برحمتك ولا تحوجنا إلا لك يا أرحم الراحمين
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، اليوم الجمعة، أنه بدء تنفيذ عملية عسكرية نوعية شمال محافظة الحديدة لتدمير أهداف عسكرية مشروعة، مطالبا المدنيين..

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها