• ×
الإثنين 14 ربيع الأول 1441 | 1441-03-14
سامي العبدلي

التعصب الرياضي بين مجد الماضي واخفاق الحاضر

سامي العبدلي

 0  0  2476
سامي العبدلي
كم هي جميله تلك الأيام التي كنا نساند ونهتف فيها ونصفق سويا لمن يمثلنا في المحافل الخارجيه رياضيا.*
مازلت اتذكر ذالك المشهد الجميل والمهيب عندما يلعب منتخبنا فكنت اشاهد الملعب قد امتلى بالمشجعين الذين يحملون علم واحد ويهتفون بصوت واحد.*
إنه ذالك الزمن الجميل الذي تسيدنا به القاره بمنتخبنا و أنديتنا.*
كنا في ذالك الزمن لا نسمع ان جمهور الفريق الفلاني يرقص فرحا لخروج فريق يمثل وطنه في مشاركه خارجية.*
ولم نسمع يوما أن الجمهور لم يساند منتخبنا بسبب اختيار تشكيله أغلبها من الفريق الفلاني.*
قد يسأل البعض عن أسباب إخفاق المنتخب وانديتنا في المشاركات الخارجيه.*
وكيف وصلنا إلى هذه المرحله التي أصبحنا نقف ونهتف ضد بعضنا البعض ناسين أو متناسين أن هذا الفريق أو المنتخب يمثلنا كابناء هذا الوطن.*
والسؤال الأهم هنا الذي لا بد أن نطرحه عليكم ماهي الأسباب التي أدت إلى حدوث هذه التغيرات الكبيره بين جماهير أنديتنا واشعلت كل هذا التعصب!؟*
هل هي بسبب البرامج الرياضيه التي أصبحت تبث يوميا والتي لم نكن نسمع عنها في السابق!*
ام ان السبب يعود إلى قله تثقيف المشجعين وفهمهم لطرق التشجيع الصحيحه بدل السب والشتم وغيرها.!*
هناك الكثير والكثير من الأسباب التي قد نتخيلها سبب لتعصبنا وتراجع رياضتنا بشكل مخيف!*
ولكن هل بحثنا عن حل لهذه المشكله ام اكتفينا بوضع هشتاق واستقبال التغريدات أو قمنا بوضع حمله في إحدى القنوات.*
حلنا ليس في شي يوضع خلف الشاشات أو بوضع بعض الملصقات بل حلنا يجيب أن يكون في المدرجات.*
الحل يجب أن يكون في نفس المكان الذي كان يجمعنا سويا كجمهور واحد وهو الملعب.
نعم يجب أن يكون حلنا في نفس المكان الذي منه افترقنا واختلفنا لكي نعالج هذا التعصب بشكل صحيح ونقضي عليه للأبد.*
وفي الختام اقول متى ما أردنا أن نعود لسيادة القاره فعلنا أن نستشعر معنى ممثل الوطن دون تمييز أو انحياز سوا في مشاركات الانديه أو المنتخب فهذه المشاركه تسجل باسم رياضه وطن بكامله فنجاحها أو اخفاقها يرتبط باسم رياضه الوطن، فالقرار تملكه انت كمشجع رياضي دون غيرك والعوده لعرش القاره وسيادتها رياضيا هو بيدك انت ايضا.( كفى تعصبا.. كفى اختلافا.) فكلنا أبناء وطن واحد.
سامي العبدلي
بواسطة : سامي العبدلي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

صدرت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، ممثلةً في الإدارة العامة للتحاليل والتوقعات، بياناً جديداً اليوم، حول حالة التقلبات؛ متوقعةً استمرار تأثر..

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها