• ×
الإثنين 22 صفر 1441 | 1441-02-20
د. إبراهيم عباس نــَـتــّو

ذكريات

د. إبراهيم عباس نــَـتــّو

 0  0  1643
د. إبراهيم عباس نــَـتــّو
في هوى الوطن



هذي بلادي وَحـّدَ العـِزُ شـَملـَها
حَساها فنـَجدٌ فالعَسيرُ و حائلُ

بــِها نـِعـَمٌ جـزلَى تـزايدَ خيرُها
جبالٌ و وِديانٌ و سَفحٌ وجَدولُ

مـَواطنُ عـِزِِ بالحـجاز تـكلـلت
فـمسجدِ مكـّته و يثربُ ماثـلُ

و مـكـة ميلادُ الرسول و آلـه
تُوجـّهُ تِلقاها التحايا و تـُحملُ

شُبـَـيكةُ أجيادِِ و حـارةُ بـابـهـا
عواليُ هَجلاها،حُجونٌ وجَرولُ

و غارُ حـِراءِِ، فالشّعابُ و شِشّةٌ
وريعانُها الغرّا،وحَوضً ومِسفلُ

بـِها العُروةُ الوُثقى تزيدُ صلابةً
و كانت بـها قَبلاً عـُرىً تتـمايـلُ
***
و جـِدّةُ مِضمارٌ لغامـِدَ و الهـَدَى
و طـائـفـها الأبـها بـه يــُتـَغــزّلُ

و دمّامُنا صَفوَى شقيقُ قـَطيفنا
جـُبيلُ و ظهرانٌ، عـُرىً تتواصلُ

و مـِن بينها مُدنٌ عليٌ وسامـُها
قصيمٌ و أفلاجٌ، رياضٌ و مـَنهلُ

مَواطنُ فخـرِِ بالرسالة شُرِّفـت
و في الـقمةِ العلياءِ طُرّاً تؤثّـلُ

لـِعـزّةِ ماضيها و عـالي شأنـِها
نـُسبِّحَ مَولانا، و دَومـاً نـُهـلـِّلُ!

لِـهـِمـَّة أهـليها و عـِزة شأنـها
صِحافٌ من المجد العريق تسُجّلُ!


د.ابراهيم عباس نــَـتـّو
عميدسابق بجامعةالبترول
.
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

أكدت المملكة العربية السعودية التزامها بمواصلة جهودها لتعزيز وحماية حقوق الإنسان، وحرصها على التعاون مع الأمم المتحدة والمجتمع الدولي والمنظمات..

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها