• ×
الجمعة 19 صفر 1441 | 1441-02-18
د.عبدالكريم العريني

رمز العدالة في العالم

د.عبدالكريم العريني

 0  0  2003
د.عبدالكريم العريني

يرمز للعدالة في كثير من دول العالم برمز يشير إلى امرأة معصوبة العينين وبيدها ميزان وفي الأخرى سيف ولذلك اشتهرت عبارة : العدالة عمياء , ويقال أن هذه العبارة نشأت لأول مرة في انجلترا وقيل في فرنسا وقيل في أمريكا وأيا كان فإن كثيرا ممن يرمز للعدالة يرمز لها بهيئة امرأة تحمل في يدها ميزان العدل وتعصب عينها بغطاء سميك وسبب ذلك فيما ذكر بعض الأدباء أن العدالة عمياء لأنها لا تلتفت إلى العواطف ولا تنظر إلى التوسلات بل هي تطبق القانون فحسب , وقال آخرون لأنها عمياء لا تدري الحقيقة التي تختفي وراء الظاهر , ويشير عصب العينين إلى أنه يجب على القاضي ألا يتأثر بالناس وأوضاعهم الاجتماعية فهذا التصرف يجعل الميزان يضطرب في اليد واضطراب الميزان واهتزازه كفيل بأن يباعد بين العدل وتحقيقه وإحلال الظلم والبغي والعدوان ،ولأن لفظ العدالة مؤنث لذلك فقد وافقوا بين الكلمة والرمز فجعلوا الرمز أنثى وأما السيف فيشير للعقوبة التي تقتص من الجاني .
ولابد للعدل من معيار تقاس به الحقوق وإلا كان الهوى والغرض هو المعيار يقول الله تعالى ((وَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَة)) وقال سبحانه ((وَلَوِ اتَّبَعَ الْحَقُّ أَهْوَاءَهُمْ لَفَسَدَتِ السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ وَمَن فِيهِنَ((
إن المعيار في بيع الموزون هو الميزان , والمكيال في المكيلات , والمقياس في المقياسات , ونحو ذلك , وقد يكون المعيار شريعة من الشرائع أو قانونا من القوانين أو لائحة من اللوائح أو عرفا من الأعراف , ولعدم وجود قانون سعودي ملزم في القضايا المدنية ومسائل الأحوال الشخصية والقضايا التجارية بل إن القانون الواجب التطبيق هو الشريعة وبالرجوع للشريعة نجد أنها أصول وفروع وأغلب ما يعرض على القضاة هو الخلاف في الفروع وبرجوع القاضي للفروع كي يجد تسبيبا لحكمه يجد أن كل فرع من المسائل اختلف فيه الفقهاء لعدة أقوال ولكل قول أدلته مما يستدعي ضرورة تقنين المسائل الفقهية القضائية لتحقيق العدالة ليعلوا رمزها والله المستعان .


المحامي/ د.عبدالكريم بن إبراهيم العريني
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

ذكر خبير الطقس معاذ الأحمدي أن اليوم الأربعاء يشهد دخول أول أيام "الوسم" في السعودية، والتي تتميز بكثرة تساقط الأمطار وغزارتها وبظهور..

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها