• ×
الثلاثاء 18 محرم 1441 | 1441-01-17
زكية القرشي

عنصرية الأخلاق سم فتاك

زكية القرشي

 0  0  1215
زكية القرشي



بحثت مطولاً عن نقطة بداية واحتار القلم وحيرني.

هل ابدأ قصتي من مدينتي التي ولدت فيها وربيت على اتحاد النفوس ونقاء القلوب وارتقاء الاخلاق

مدينتي التي غلبت عليها القبلية كون أغلب سكانها قبائل.

مدينتي التي لم أسمع بها طوال سنوات اقامتي على أرضها كلمة:

انت حضري

انت طرش بحر

انت متجنس

انت بدوي والقائمة من التراشق تطول.

أو يكون لحرفي بداية وتسربل كلمات ممزوجة بالعنصرية عايشتها في مدينتي الثانية تداول بها على عيناي ومسمعي

شخص يرمي قذارته ماشياً وواقفاً وجالساً يقال عنه هذا بدوي هم اهل الطائف والجنوب ونجد يأتون الينا ويشوهون مدينتنا.

شخص يبصق وهو ماشياً في الشارع ورائحة الحلبة تفوح من ثيابه يقال عنه بدوي.

وشخص يقضي حاجته بالطرقات وزيت دابر املا تفوح رائحته من شعره يقال هذا بدوي.

أي تلف يحدث للمشاريع الجديدة تجدهم يقولون (هذا بسبب البدو اللي يجونا من القرى، احنا أهل البلد ما نسوي كدا)

شخص أكرد الشعر اسود البشرة يتحدث اللغة العربية بتكسير الحروف يرمي بالنفايات بجانب الحاوية يقال عنه بدوي وابن القبائل.

شخص يسقط بسيارته على الآخرين ويسب ويلعن يقال عنه بدوي فقط لأن سيارته وانيت.

عندما وصفت لكم الشخصيات لم أقصد العنصرية أو الإساءة لأي جنسية.

فقط رغبت أن تعيشوا معي بمخيلتكم ما احكِ عنه

هذه المدينة الفاضلة احدى مدن وطني تشكلت هويتها بتعدد الجنسيات بها.

يا اخوتي الكرام كل مدينة في المملكة العربية السعودية هي مدينة لكل مواطن يحمل الجنسية السعودية مهما كانت أصوله بدوياً، قبيلياً، حضرياً، أو متجنساً.

جميعنا أبناء وطن واحد. قد تختلف ألوان بشرتنا وبنية أجسادنا وتصنيف أطباعنا ومستويات تفكيرنا وتنوع ثقافاتنا حسب موقعنا من البر أو البحر ومناطق المملكة.

جميعنا مخلوقات الله جماد وحيوان وانسان.

جميعنا نقف أمام الله تعالى سواسية

هل قرأتم في كتابه الكامل المكتمل أن الحضر يقفون في الصفوف الأولى، أو أن القبائل يقفون تجانباً.

وفي خاطري شي

لا يتعنصر الا من يشعر بالنقص داخله

فليتنا نرضى عن أنفسنا لـ نشعر بالكمال
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

في صباح هذا اليوم الثلاثاء تاريخ 1441/1/18 هجري وجه عضو هيئة كبار العلماء معالي الشيخ الدكتور صالح بن فوزان الفوزان كلمة من خلال محاضرة له..

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها