• ×
الجمعة 25 ربيع الأول 1441 | 1441-03-23
لواء م طلال ملائكه

( أبولهب العنصري)

لواء م طلال ملائكه

 0  0  1904
لواء م طلال ملائكه
بقلم/طلال ملائكة



العنصري هو فيروس بشري فتاك يكره التعايش مع المجتمعات البشرية الاخرى ويرى انه الأعلى مرتبة والافضل .. ويصل به الغرور حتى أنه يرى انه أسمى وأفضل واقوى حتى مع من تحالف معه من فصيلته الاخرى .

وكلنا يعلم ان المجتمعات تصاب بامراض خطيرة ومميتة من فترة الى اخري ، ومن تلك الأمراض ماهو مزمن ومنها ماقد يكون عرضي .. وتمرض المجتمعات حينما تتسلل اليهابعض الفيروسات بشكل هادئ وعلى غفلة حتى تتمكن منها ثم فجأة تبداء الأعراض ولا ينفع الدواء ويقضى على مجتمع باكمله ( الدولة ) وتتغير خارطته ..وهذا ما حصل لمجتمعات انسانية كثيرة عبر التاريخ .

وللاسف أن مجتمعنا احتضن فيروسات مختلفة خلال النصف قرن الماضي(وبغض النظر عن الاسباب والمبررات).. أذكر من ضمنها فيروس " الغفوة" وفيروس "العنصرية" وفيروس "الفساد" وغيرها ) وللمعلومية فيروس الغفوة تحول لوباء عالمي وكذلك فيروس الفساد وكلاهما كادت أن تميتنا لولا تيقظ مُتَّخِذ القرار( ولي العهد ) تابع تصريحات سموه للإعلام المحلي والعالمي في الفترة الاخيرة بشأنهما.

وحديثي اليوم عن احدى الفيروسات الحاضن لها مجتمعنا منذ مايزيد عن4 عقود.. وبدأت حماه تنتشر عن طريق سعابل وتقيأت حشرات حاضنيه "ابو لهب ".. واقصد بذلك حاضني منابع فيروس العنصرية الفتاك والهالك وللاسف حدث ذلك على مرائ صانع ومتخذ القرارسابقاً ..ان هذا الفيروس ساذج وسخيف في تكوينه ولكن نتائجه مميته .. والأمثلة على خطورته مليئ بها التاريخ واقربها ماحدث أيام محاولة صدام اثارة العنصرية القبلية عبر أذاعته ايام حرب الخليج وكذلك في حرب أنغولا القبلية واخرها ماحدث من قتال بين القبائل في الربيع العربي بليبيا .

عموماً لا اعلم ماذا اعترى مجتمعي وماذا حل به حتى اصبح حاضن له وأصبح موضوع سخرية وتندرت له المجتمعات الاخرى .. الاشكالية في هذا الفيروس ان أعراضه بسيطة ولكن خطورته تكمن في ان أي عارض مؤثر سواء كان داخلي او خارجي ممكن ان يقتلنا في مكمن لاسيما حينما يتكالب علينا مع الفيروسات اخرى( دعوشنجية وطائفنجية وقبيلنجية ).

والعقلاء يعلمون ان مجتمعنا قبل عقود من الزمن كان شبه خالي من فيروس العنصرية ... ولكن المخزي والعار ان بعض من يدعون الوطنية احتضن هذا الفيروس بدواعي غير دينية ولا وطنية ولا انسانية ..تابعوا يوم اول امس ومادار من تعليقات في الحوار الوطني باللقاء الفكري الثامن والذي خصص لنقاش التصنيفات الفكرية وخطورتها على الوحدة الوطنية .


*ملاحظة لمن لا يدرك بعض مغزى اعلاه .. انوه بان التيار التكفيري ومنظماته المتعددة استفادوا من هذه الجزئية ( العنصرية ) وسعى للتوحد تحت راية التنظيم هنا وهناك والدليل ( تعدد الجنسيات للمشاركين )وهو في ذلك يتشارك مع الحركات التي أعترت العالم من قرون أقربها تاريخياً البعثية والقومية والرأسمالية والاشتراكية والنازية ... الخ .

تابع المقال القادم عن ابو جهل وكيف أثرعليه رفيقه أبولهب في العنصرية والحلول المقترحات للمعالجة.
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

أبدى خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، الأربعاء، أمله في أن يفتح اتفاق الرياض أمام محادثات أوسع في اليمن. وقال في خطابه السنوي..

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة سعودية وحاصلة على ترخيص رسمي من وزارة الثقافة والإعلام.تعمل في مجال الإعلام الإلكتروني كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، جميع الحقوق محفوظة للصحيفة