• ×
الجمعة 25 ربيع الأول 1441 | 1441-03-23
د. إبراهيم عباس نــَـتــّو

*(شـَعبـَنة) شعبان..و قرقاعان!*

د. إبراهيم عباس نــَـتــّو

 0  0  1639
د. إبراهيم عباس نــَـتــّو
بقلم/ د.إبراهيم نــَـتــّو

(الشعبنة) هي من العادات و التقاليد الحجازية الأصيلة، و تتمظهر في نشاطات اجتماعية و احتفالات اهلية تبدأ من منتصف شعبان بين الأقارب و الأحباب و الأصحاب.. فيجتمعون و يفرحون و يبشكون و يسمرون و يسهرون.. و مما لذ و طاب ياكلون.
و هم في ذلك كله يودِّعون شعبان و يستقبلون رمضان.

فكان الناس يخرجون في الخلا و يتجمعون تحت ما تيسر من الاشجار، ثم يقيلون او يسمرون. و الآن صاروا يتجمعون في الاستراحات او في البيوت الكبيرة؛ و المهم هو تكحيل العين برؤية الأهل و الأحباب؛ فتـُعقد جلسات الأنس و السمر.. و أحيانا تشمل مشاهدة لعبة المزمار فتكمل الفرحة على النطاق العام.

و في الشعبنة يُقدَّمُ السليق المكـّاوي فيطبخ اللحم بالرز و الحليب مع شيئ من المستكا لإضفاء شيئ من النكهة و الطعم؛ و به اللحم كامل الاستواء.

كما و قد تشمل الأكلات الأخرى مثل مشويات اللحم الطري.. المبشور؛ و يُـقدّم معه الرز الأبيض، و قد تصاحبه صلصة خلطة الكزبرة/ البقدونس، مع شيئ من الفلفل الأخضر و مهروس الطماطم المشوي.. في سلطة الدُّقُس؛ او سلطة اللبن بالخيار المبشور و الثوم المهروس.

لكن مما يميز (الشعبنة) اساساً هي حلواتها التقليدية اللي تعوَّد عليها الأهالي، مثل الهريسة (و تختلف غير طبخة الهريس)؛ بل هي نوع من الحلوى؛ و معها حلوى الـَّلدو و اللبنية و المُشبـَّك و المعمول و المـَهجـَميّة.. في جدة و في مكة المكرمة.
أما في المدينة المنورة فيتم ايضاً تحضير حلوى (الحيسة) المدينية اللي تشمل التمرة السُّكرية مع الدقيق و السمن البـَرّي.

و في نفس التوقيت، على الساحل الشرقي تحدث مناسبة القرقاعون/القرقيعان في المنطقة الشرقية و بقية الخليج العربي. و تتم مناسبة القرقاعون مرتين في السنة: مرة في (ناصفة شعبان) و تصادف مولد المهدي؛ و مرة في ناصفة رمضان، و تصادف مولد الحسن. و في كلا المناسبتين يخرج الأطفال، يحدوهم بعض اهاليهم، بـُعيدَ الغروب و هم يقرعون بعض الآنيات و يقرقعون على بعض الأواني؛ و يهزجون بعبارات مُرنـَّمة؛ و على أبواب البيوت يتوقفون و يحصلون على ما يطلبون من الحلوى و المكسرات و بعض النقود.. ثم الى بيوتهم يعودون. (و في شـَعبَنة الحجاز، كانت النساء يهزجن في ناصفة شعبان، و كان من جملة اقوالهن: يا قمر نـُصِ شعبان!)

و حركة الاطفال هذه تذكرني بمناسبة امريكية تحل في آخر اكتوبر من كل عام، حيث يخرج الأطفال في مناسبة (الهالوينHalloween) و يسيرون و هم يهزجون، و ايضاً يطالبون بالحلوى و الهدايا (و إلاّ..!!): Trick-or-Treat، و فيها ما يشبه أهازيج -و نبرة- (القرقاعون) في خليجنا. فنلاحظ في الحالتين تشابه اهزوجتي المجموعتين، و في الجمع بين تهديد بريئ خفيف و تحدي طفوليّ ظريف.

*و يبقى الغرض الأساس في هذا و ذاك، هنا و هناك هو بث الفرحة و إشاعة البهجوان.*
*و كل شعبان.. و كل مناسبة و كل سنة و انتم بخير*❤
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

أبدى خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، الأربعاء، أمله في أن يفتح اتفاق الرياض أمام محادثات أوسع في اليمن. وقال في خطابه السنوي..

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة سعودية وحاصلة على ترخيص رسمي من وزارة الثقافة والإعلام.تعمل في مجال الإعلام الإلكتروني كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، جميع الحقوق محفوظة للصحيفة