• ×
الأربعاء 23 ربيع الأول 1441 | 1441-03-21
د/ فاطمة الزهراء الأنصاري

حقوق الناس لا تداس

د/ فاطمة الزهراء الأنصاري

 0  0  1887
د/ فاطمة الزهراء الأنصاري
بقلم/ د/فاطمة الزهراء الأنصاري



منذ عام 1948 الذي اعتمدت فيه الجمعية العامة يوم العاشر من ديسمبر الإعلان العالمي لحقوق الإنسان
يقيم العالم احتفالات ويرفع شعارات ومطالبات بالمساواة والحرية والعدالة والكرامة
إن حقوق الإنسان مشتركة بين الجميع ، وإنسانيتنا متجذرة في هذه القيمة العالمية
أينما كانت حقوق الإنسان مهدورة فإن الجميع في خطر
لذلك نحن بحاجة لأن نقف مدافعين عن حقوقنا وحقوق الأخرين إذا لزم الأمر
تبدأ حقوق الإنسان العالمية في الأماكن الصغيرة
من البيت والمدرسة والشارع والعمل
إذا لم تحظَ هذه الحقوق بمعناها الحقيقي في تلك الأماكن فإن معناها سيكون أقل شأناً في أي مكان آخر..
وما لم تتضافر جهود المواطنين لكي تصونها حتى تصبح ملاصقة لمعنى الوطنية .. فإنه من غير المجدي أن نتطلع إلى تعميمها في العالم أجمع..
إن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان يمنح القوة للضعفاء قبل الأقوياء في العالم
حيث إن المبادئ الأساسية في هذا الإعلان لا تزال تحافظ على أهميتها اليوم كما كانت عليه في عام 1948والتي تكاتفت دول العالم مع منظمة الأمم المتحدة لتثبيته.
وأصبح من الضروري أن يتولى القانون في أي دولة حماية حقوق الإنسان حتى لا يضطر أي إنسان إلى التمرد على الاستبداد والظلم
إن حقوق الإنسان من صميم أهداف التنمية المستدامة فغياب الكرامة الإنسانية يوقف عجلة هذه التنمية بل ويجعل أي تقدم حضاري يذهب أدراج الرياح
إن تطبيق حقوق الإنسان وعدم مصادرة حريته بأي شكل من الأشكال هي بمثابة حصن من العنف واستدامة للسلام.
خلاصة القول يا جماعة.. يولد جميع الناس أحراراً متساوين في الكرامة والحقوق وعليهم أن يعاملوا بعضهم بروح الإخاء


 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

‏ترأس ⁧‫سعادة محافظ العلا الأستاذ/راشد بن عبدالله القحطاني صباح يوم الإثنين بصالة الاجتماعات بالمحافظة‬⁩ اجتماع القطاعات الأمنية بالمحافظة لبحث..

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها