• ×
الجمعة 21 محرم 1441 | 1441-01-20
ياسين سالم

احتيال طبي وتسوْل اكتروني

ياسين سالم

 0  0  423
ياسين سالم
بقلم/ ياسين سالم





كل من له تجربة في برامج وسائل التواصل الاجتماعي لاحظ الكم الهائل من حسابات ومعرفات لرجال ونساء يحملون زورا لفريتين المؤهل والاسم
فحرف الدال اصبح وكانه حق مشروع لكل من يرغب او ترغب بحيازته بلا اي مقدمات تؤهله لإضافة هذا الحرف قبل الاسم المزور ايضا، الطب مهنة عظيمة وشريفة لاتقبل القسمة على الغش والمصلحه الشخصية على حساب الغير.
الاغلب من هؤلاء المروجين للسلع والمنتجات الطبية في وسائل التواصل من النساء اللاتي ينشطن في تويتر والفيسبك والانستغرام وبرامج اخرى ينتحلن اسماء والقاب كاذبة توحي للمتابع بأنهن من مجتمعات دول الخليج او السعودية بالخصوص.
قد يستغرب البعض من عدد الدكتورات والاستشاريات والاخصائيات المنتشرات في الشبكة على وسائل التواصل واغلبهن من يعملن بتسويق مواد التجميل والمساحيق ووصفات تخفيف الوزن او بعض الاحتياجات الاخرى من مقويات جنسيه وماشابهها لكلا الجنسين التي لايعرف مدى تأثيرها على من يود تجربتها او استخدامها لانها بالاصل ممنوعه ولم يسمح بها في دخول البلاد ولم تحصل على شهادة او ترخيص من وزارة الصحة السعودية ولو وجدت هذه المنتجات في السوق السعودي لما وجدنا هذا التسويق النشط والممل بذات الوقت حيت لاتستطيع دخول اي صفحة او برنامج الا وتجد هذه المنتجات تعرض عليك بل بعض "الدكتورات" من تقتحم خصوصيات الاخرين وتدخل على بريد الوارد الشخصي وتسوق منتجاتها وتعرض على المتلقي كل الاصناف وبعضهن من تبحث عن ارقام رواد وسائل التواصل بواسطة الدخول على ملفاتهم في حساباتهم وعناوينهم البريديه وتراسلهم وتتصل بهم دون اذن مسبق.
انا كغيري اتسائل عن عدة مواضيع اقف امامها بحيرة ودهشه
اولا انتحال صفة الالقاب والعوائل السعودية ما السبب وراء ذلك؟
واختيارهن لألقاب عوائل وعشائر معروفه!
مع العلم ان مايقومن به من تسويق لبعض المواد ذات الخصوصية والحساسية الشديدة او استخدامهن لمفردات ومصطلحات اثناء التعبير والشرح عن مايقدمن من خدمة في منشوراتهن او عبر الاتصال هي لاغراء الزبائن في الطلبيات تخجل كل حرة عربية من طريقتها ولهجتها الجريئة! فكيف نصدق نحن ومن يتابع نشاطهن على وسائل التواصل بأنهن سعوديات ومن عوائل وقبائل معروفه!
فانتحالهن لتلك الالقاب امر مكشوف لدينا من اللهجة ومقر الاقامة وهن يعلمن بذلك لكن ماهي الغايه من وراء اصرارهن على هذا الفعل!؟
واستغرب كغيري من عدم اتخاذ اي اجراء من ادارات وسائل التواصل ضد هذه الممارسات بالنسبة لتزوير الاسماء وانتحال الالقاب والمؤهلات العلمية ووضع الدعايات والاعلانات على صفحات الاخرين بلا سابق اذن منهم دون رقابة! من المفترض وضع حد لهذه الممارسات كما وضعت انظمة وشروط مؤخرا لمن يريد فتح اي حساب مثلا الزام المتصفح بارفاق رقم الهاتف وعنوان بريد الكتروني وايقاف الحسابات عن النشر عند استخدام الصفحة لنشر مواد تحتوي على مشاهد عنف وتحريض او ايذاء الاخرين كل هذه الاجراءات يفترض ان تشمل شرط ايجاد المؤهل واللقب الحقيقي عند طلب الاضافة في صفحات من تتكرر اسمائهم على رفع الدعايات والاعلانات للمنتجات وهذا ما يضيف لوسائل التواصل حجم ثقه اكبر لدى الكثير من روادها.
واتسائل ايضا عن كيفية ايصال تلك المنتجات الى جميع مناطق ومدن وقرى السعودية بكل سهوله وهي بالاصل منتجات اغلبها مجهولة المصدر لم تحصل على ترخيص او اذن استيراد.
انا لا اعلم لمن توجه تلك الاسئلة لوزارة الصحة ام للجمارك ام لوزارة العمل ام لهيئة المواصفات والمقاييس او لهيئة الدواء والغذاء حقا لا اعلم .


ياسين سالم

بواسطة : ياسين سالم
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، اليوم الجمعة، أنه بدء تنفيذ عملية عسكرية نوعية شمال محافظة الحديدة لتدمير أهداف عسكرية مشروعة، مطالبا المدنيين..

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها