• ×
الأربعاء 6 صفر 1442 | 1442-02-06

برشلونة.. أيقونة الجمال الإسبانية ومتعة الضيافة الراقية

برشلونة.. أيقونة الجمال الإسبانية ومتعة الضيافة الراقية
نشر - بدر صالح
في رحلة لوفد إعلامي خليجي..
برشلونة.. أيقونة الجمال الإسبانية ومتعة الضيافة الراقية
منذ الللحظة الأولى لك في المدينة.. يبذل الجميع جهدهم لإسعادك


برشلونة - تقرير نانا السقا

يقولون إن "ساعات السعادة معدودة... فحاول ألا تضيع منك... وعشها بكل ما فيها".. وبالفعل كانت ساعات الثلاثة أيام التي أمضيناها في جنة إسبانيا وعاصمتها الثانية "برشلونة" عامرة بالسعادة والمودة والمحبة التي تنطق بها وجوه كل من قابلناهم وسهلوا زيارة وفدنا الإعلامي الخليجي الذي ضم إعلاميين وصحفيين من المملكة العربية السعودية والكويت وقطر، بداية من الخطوط الجوية التركية التي رعت رحلتنا، وكذلك القائمين على مطار إسطنبول الدولي الذين وجدنا منهم حفاوة واهتمام بالغين، وصولا إلى فندق آرتز برشلونة وكل طاقمه الذين تفانوا جميعًا في تسهيل مهمتنا وإحاطتنا بكل أسباب الراحة والسعادة، وبالطبع مجموعة الإشراف السياحي التي رافقتنا في كل جولتنا بين معالم المدينة الساحرة..
الكلمات لا يمكن أن تستوعب سعادتنا ولا مشاعر الإمتنان التي نحملها لكل من كان له دور في زيارة الوفد الإعلامي السعودي إلى برشلونة.. دعونا نلقي إطلالة سريعة على تفاصيل هذه الزيارة وأبرز المعالم التي طفنا بها.

البداية كانت من خلال دعوة رسمية استقطبت نخبة من الإعلاميين الخليجيين بهدف الوقوف على المقاصد السياحية في مدينة برشلونة ومدى تناغمها مع السائح الخليجي، وكانت وجهتنا إلى برشلونة من خلال الخطوط الجوية التركية (Türk Hava Yolları) والتي نجحت في أن تبهرنا بمستوى طائراتها الفخم، وضيافتها الراقي، الأمر الذي استحقت عليه أن تكون من كبريات الخطوط الجوية في قارتي آسيا وأوروبا.. ولم يكن الانبهار والحفاوة فقط من نصيب الخطوط التركية، بل امتد أيضًا إلى مطار إسطنبول أتاتورك (İstanbul Atatürk Havalimanı) والذي يعد من أكبر مطارات القارة الأوروبية وأكثرها نشاطًا وانضباطًا وحفاوة بالمسافرين، فقد حرص القائمون عليه على تسهيل مهمتنا وإنجاز إجراءاتنا بسلاسة ويسر.. وتعد قاعة البزنس كلاس والدرجة الأولى في المطار من أفخم صالات السفر في مطارات العالم.

بين إسطنبول وبرشلونة

وعلى الرغم من أن المسافة الفاصلة بين إسطنبول وبرشلونة تُقدر بنحو 2243 كم، تقطعها الطائرة في نحو 3 ساعات ونصف، إلا أننا لم نشعر بالزمن مع الحفاوة البالغة التي أحاطنا بها فريق الضيافة في الطائرة، وسمعنا قائدة الطائرة وهو يطالبنا بربط الأحزمة استعدادًا للهبوط بمطار "برشلونة إلبرات" وهو أكبر مطارات المدينة وأكثرها نشاطًا، ولم يكن تعامل القائمين على مطار برشلونة بأقل من نظيره في إسطنبول،


استقبال رائع في فندق Arts آرتز

كان الجو ربيعيًا صحوًا ونحن ندلف إلى فندق آرتز Arts، والذي كانت إقامتنا طوال فترة وجودنا في برشلونة برعايته، ويقع وسط برشلونة إلى جانب الميناء الأولمبي، وتزدان ردهاته وقاعاته وغرفه بمجموعة من أعمال الفن المعاصر. وتحيط به المحلات التجارية النابضة بالحياة. كما يطل على شاطئ برشلونة ويضم مسبحًا مفتوحًا، وسبا فاخرًا في الدور ال34 مع مناظر بانورامية مطلة على المدينة. كما يضم الفندق مجموعة من المطاعم المتميزة، وصالونًا لتصفيف الشعر، ومحلات متنوعة للأزياء الفاخرة. ومركزًا للترجمة وإدارة الأعمال.
أما غرفه والتي تتميز بالسعة والأناقة فتحتوي على كل الرفاهيات التي تجعلك تستمتع بكل لحظة. يحتوي الفندق ايضًا على شقق البنتهاوس الفسيحة التي تقع في الطوابق العليا من الفندق وتتميز بمدخل خاص وموظفين يتحدثون اللغة العربية وخادم شخصي.
لم يكن جمال الفندق وخدماته الراقية هو وحده مبعث سعادتنا، بل الأسلوب شديد الرقي والمودة الذي قابلنا به القائمون على الفندق، بداية من مدير عام الفندق السيد "راؤول سالسيدو" Raul Salcido، والذي أشرف بنفسه على استقبالنا وإنهاء إجراءاتنا بمنتهى اليسر والانضباط والترحاب، ولم يمانع حينما طلب منه الوفد الإعلامي إجراء حوار صحفي، فكان سلسًا ودودًا واضحًا.
كما غمرتنا مديرة العلاقات العامة بالفندق "باولا بونت" Paula Pont برعايتها واهتمامها طوال إقامتنا بالفندق، وحرصت على توفير كل أسباب الراحة لنا، وإنجاح مهمتنا الإعلامية إلى أقصى مدى، والأمر نفسه ينطبق على السيدة "ساندرا مارتينيز" Sandra Martines مساعد المدير للتسويق والمبيعات، كانت والجميع في الفندق يتفنون في إحاطتنا بعنايتهم واهتمامهم طوال الوقت. وقد لا يتسع المقام للإشاة بأناقة الفندق وغرفه وخدماته وأطباقه الشهية، فيكفي أن نقول إننا لم نفقد السعادة لحظة طوال إقامتنا في الفندق.

معالم ساحرة

أما عن جولاتنا بين أبرز معالم برشلونة فحدث ولا حرج، فبداية يجب أن نشيد بالدور الذي قامت به مسؤولة الـ Tours "أولجا جرزيسوك"Olga Maria Grzesiuk والتي كانت حريصة على إطلاعنا على كل معالم المدينة وأشهرها، وشرح تاريخها، وكل تفاصيلها، وتوجيه نصائحها فيما يخص المتاجر التي ينبغي أن نتعامل معها.

وكان من أبرز المعالم التي طفنا بها:

• الحديقة الأولمبية (Olimpic Ring):
تم بناؤها وتجديدها قبل استضافة برشلونة لدورة الألعاب الأولمبية عام (1992م) وتعتبر النقلة الحضارية الثانية في تاريخ برشلونة, وتقع فوق تل منجويك وتنقسم إلى أربع أقسام مهمة هي: الاستاد الأولمبي, قاعة سانت جوردي الرياضية, مسابح بكيرونل, معهد التربية البدنية.

• شارع الرامبلا (La Rambla):
ويعتبر أحد أجمل الأفينيوات في برشلونة، وأكثرها ازدحامًا بالسياح، ويتميز بمطاعمه المصطفة على طول جانبيه، ويوجد به أيضًا محلات الهدايا التذكارية وفساتين الفلامينكو، وما أجمل رائحة الورود التي ينتشر شذاها العبق من كابينات بيع الورود في هذا الشارع.. أيضًا يمكنك الاستمتاع بالمهرجين في أجمل ملابسهم واستعراضاتهم. ويضم الشارع أيضًا سوق لابوكوريا (La Boqueria) الذي يعتبر من أقدم أسواق الخضار والفاكهة واللحوم في برشلونة ويقع في منتصف الشارع.
كما يضم الشارع العديد من المعالم السياحية والأثرية الأخرى من بينها:
- أوبرا ليثيو (Gran Teatre del Liceu):
مبنى جميل لجمعية الأوبرا في برشلونة، تم بناؤه عام (1844م)، يقع على شارع لارامبلا بعد سوق لابوكوريا.
- بالاو غويل (Palau Guell):
قلعة غريبة البناء من روائع الفنان (غاودي) تقع في نهاية شارع لارامبلا.
- نصب الرحَّالة كولومبس (Monument a Colom):
وضع هذا النصب لتكريم الرحالة كولومبس ويقع في نهاية شارع لارامبلا.
- المتحف البحري (Museu Maritimo):
متحف موجود في مباني بحرية ملكية منذ القرن الرابع عشر, يعرض أكثر من (700) عام من تاريخ البحار, يقع بالقرب من نصب الرحالة كولومبس والموجود في نهاية شارع لارامبلا.
- حوض الأسماك (L'Aquarium):
يضم أعدادًا كبيرة من أنواع الأسماك والحيوانات المائية الغريبة في أحواض مجوفة يمكن للزائر المرور من داخلها والتعرف على البيئة البحرية في منطقة تسمى بورت فيل (Port Vell) في نهاية شارع لارامبلا وعلى الميناء مباشرة.

• ساحة كاتالونيا (Placa de Catalunya):
تعد أشهر ساحة في برشلونة وتعتبر قلب المدينة النابض, في أحد زواياها سوق الكورت أنجليس والذي يعتبر أحد أشهر أسواق المدينة قاطبة.

• صالة باولو للموسيقى (Palau de la Musica Catalana):
تم بناؤها عام (1905م), ثم تم تطويرها حيث تتسع حاليًا لأكثر من ألفي شخص إضافة لأكثر من (184) عازف, تتميز الصالة بجمال تصميمها ويقدم فيها العديد من الحفلات الموسيقية, وتقع بالقرب من ساحة كاتالونيا.

• الحي القوطي (The Gothic Quarter):
من أقدم أحياء برشلونة، ومن خلاله تستطيع التعرف على تاريخ برشلونة القديم، حيث يضم مجموعة مباني من القرن العاشر الميلادي, إضافة للكنيسة القديمة ومتحف بيكاسو.

• متحف تاريخ المدينة (El Museu d’Historia de la Ciutat):
يعرض تاريخ برشلونة, ويعتبر أحد أهم متاحفها, ويقع في الحي القوطي بالقرب من متحف بيكاسو.

• سوق لا روكا ڤيليج ( La Roca película):
وهو سوق مفتوح لبيع الماركات بأسعار مخفضة، ويتنوع بين الملابس والساعات والاكسسوارات وغيرها، وصاحبت فريقنا الإعلامي في جولة السوق مسؤولة العلاقات العامة "آنا باليستين" Ana Crespo Ballestin والتي صاحبت الوفد طوال فترة تجواله بالسوق، وحرصت على تقديم كل أنواع المساعدة من شرح وترجمة ونصائح حول كل المتاجر التي يضمها السوق.
ومن المزايا الجميلة التي اكتشفناها خلال جولتنا في سوق لاروكا ڤيليج خدمة خاصة تُعرف باسم Hands free حيث يذهب المتسوق أو الزائر إلى صالة الاستقبال The Lounge ويحصل على كارت برقم خاص يستخدمه خلال التسوق، حيث يعطي المتسوق الرقم للكاشير في أي متجر من متاجر السوق، ومن ثم يتولى هو توصيل المشتريات من جميع المتاجر إلى "اللاونج" ليحصل عليها المتسوق في نهاية جولته مرة واحدة دون أن يتحمل عبء حملها والتنقل بها بين المتاجر المختلفة.
أيضًا، من المزايا الرائعة خاصة للسائح العربي أن ماكينات السحب النقدي ATM الموجودة في السوق تمكنك أن تسحب ما تشاء من أموال دون أن تضاف عليك أية أعباء مادية إضافية كما يحدث في جميع بلدان العالم الأخرى.
ولم تنته المزايا التي اكشفناها خلال جولتنا بالسوق عند هذا الحد، فهناك أيضًا خدمة يُطلق عليها Tax refund والتي توفر على السائح عناء استرجاع الضريبة من المطار، حيث تستطيع استرجاعها فور الانتهاء من التسوق من مبنى خاص في السوق.


• التلفريك (Funicular De Montjuic):
من أفضل الأماكن التي تستطيع منها مشاهدة برشلونة من أعلى, ينقلك من منطقة مجاورة للميناء إلى حديقة كوستا أي ليوبيرا في تل منجويك.

• حديقة كوستا أي ليلوبيرا (The Costa i Llobera Gardens):
إحدى أهم حدائق الصبار في أوروبا, فيها نباتات تم جلبها من كينيا وإثيوبيا والمكسيك وهي أول ما يقابلك عند الانتقال من شاطئ برشلونة إلى تل منجويك بواسطة التلفريك.

• متحف فونداثيو خوان ميرو (Fundacion Joan Miro):
يقع فوق تل منجويك بالقرب من القرية الأولمبية، وتتجسد فيه براعة الفن التجريدي, ومن أفضل ما يميزه نافورة الزئبق الموجودة بداخله.

• المسرح الروماني (The Greek Theatre):
بني عام (1929م) لمواكبة معرض برشلونة العالمي, يضم مجموعة من الحدائق الرائعة, وتقام فيه وبشكل مستمر العديد من الحفلات والمسرحيات.

• نافورة السحر (The Magic Fountain):
تم بناؤها عام (1929م) لمواكبة معرض برشلونة العالمي, وهي من تصميم المهندس كارلوس بيقاس, وتعتبر واحدة من أجمل النوافير في العالم.

• نادي برشلونة لكرة القدم (Futbol Club Barcelona):
وهو من أكثر الأندية نجاحًا في تاريخ كرة القدم الإسبانية من حيث عدد البطولات المحلية، وأيضًا من أنجح الأندية في تاريخ كرة القدم الأوروبية على صعيد البطولات الأوروبية.. وهو أحد ثلاثة أندية لم تهبط إلى الدرجة الثانية، بجانب كل من أتلتيك بيلباو وغريمه التقليدي ريال مدريد. كما أنه من أغنى أندية كرة القدم من حيث الإيرادات.
وقد تأسس النادي في عام 1899 على يد مجموعة من اللاعبين من أربع جنسيات سويسرية وإنجليزية وألمانية وإسبانية بقيادة خوان غامبر، ومن ثم أصبح النادي رمزًا للثقافة الكاتالونية والقومية الكاتالانية، ولهذا شعاره "Més que un club" (بالعربية: أكثر من مجرد ناد).


• بنايات الفن المعماري:
وأولها Casa Mila la pedrera: وهو منزل من تصميم الفنان (غاودي) يقع شمال ساحة كاتالونيا، تم بناؤه بشكل مجوف، يمكن أن تصعد لسطحه وتستمتع بروائع البناء.
وثانيها Casa Batllo Guudi: والذي يعد من تحف الفنان (غاودي)، وأحد المباني الرائعة في شمال ساحة كاتالونيا.
وثالثها منزل أماتلر Casa Amatller: وهو أحد المتاجر الأكثر شهرة بالشوكولا في العالم، ويعتبر متحفًا لعرض الأعمال الفنية من الشوكولاته، كما يحتوى متجرًا لبيع الشوكولاته الفاخرة.
ورابعها كنيسة العائلة المقدسة Sagrada Familia: وهي كنيسة كاثوليكية رومانية، تعد من أضخم كنائس أوروبا، تقع في حي ساغرادا فاميليا بمدينة برشلونة، كاتالونيا في إسبانيا. تم تصميمها على يد المعماري العالمي أنطونيو جاودي، وشُرع في بنائها عام 1882، ورغم أن بناءها لم يكتمل إلّا أنها اختيرت سنة 2005 من قبل اليونيسكو كأحد مواقع التراث العالمي، واختيرت سنة 2007 ضمن قائمة كنوز إسبانيا الإثنى عشر.

وختامًا..
ولأن أوقات السعادة تمضي سريعًا..
انتهت مهمتنا الإعلامية وجولتنا السياحية ببرشلونة النابضة بالسحر والجمال، وإذا كانت المدينة عامرة بالمقاصد التاريخية والسياحية والترفيهية الرائعة، فإنها أكثر استقطابًا لمحبيها بحفاوة الاستقبال وطيب المعاملة وحرارة الوداع، على أمل بأن يتجدد اللقاء.



image
بواسطة :
 0  0  3726
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

افتتح القنصل العام لجمهورية لبنان بجدة – السيد/ وليد منقاره وبحضور عدد من المسؤولين ورجال الاعمال ووجهاء واعيان محافظة جدة ورجال الصحافة والإعلام..

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:20 مساءً الأربعاء 6 صفر 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة سعودية وحاصلة على ترخيص رسمي من وزارة الثقافة والإعلام.تعمل في مجال الإعلام الإلكتروني كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، جميع الحقوق محفوظة للصحيفة