• ×
الخميس 11 ربيع الثاني 1442 | 1442-04-11

كوريا الجنوبية تواجه نووي بيونج يانج بقنبلة "التعتيم"

كوريا الجنوبية تواجه نووي بيونج يانج بقنبلة "التعتيم"
فريق التحرير لا تزال أزمة كوريا الشمالية تفرض نفسها على العالم عبر أنباء التصعيد العسكري غير المسقوف.

وكشف مصدر عسكري كوري جنوبي، الأحد (8 أكتوبر 2017)، أن بلاده حصلت على تقنيات صناعة قنبلة "جرافيت" (يُطلق عليها قنبلة التعتيم)، التي قال إنها "قادرة على تعطيل أنظمة الطاقة في كوريا الشمالية في حالة الحرب".

وحسب وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية الرسمية، نقلًا عن مسؤول عسكري (لم تسمّه) فإن "جميع التقنيات لتطوير قنبلة جرافيتية بواسطة وكالة تنمية الدفاع في البلاد قد تم تأمينها". وأكد المصدر "نحن في المرحلة التي يمكننا فيها بناء القنابل بأي وقت".

ونقلت وكالة الأناضول عن تقرير الوكالة الكورية الجنوبية، تأكيد المصدر العسكري بأن "وزارة الدفاع طلبت أن تتضمن موازنة العام المقبل مبلغ 500 مليون وون (436 ألف دولار أمريكي) للمشروع، إلا أن وزارة المالية لم تقبل".

وتعمل "قنبلة التعتيم" عن طريق نشر خيوط الكربون الجرافيت المعالجة كيميائيًا على المرافق الكهربائية، لخلق ماس كهربائي وتعطيل شبكة الكهرباء، بحسب المصدر ذاته.

ويأتي تطوير السلاح غير المميت، من قبل وكالة تنمية الدفاع كجزء أساسي من برنامج الضربة الوقائية لكوريا الجنوبية الذي يطلق عليه اسم "سلسلة القتل".

وغالبًا ما تُوصف القنبلة بأنها "ناعمة"؛ لأنها تؤثر فقط على أنظمة الطاقة الكهربائية المستهدفة.

واستخدمت الولايات المتحدة القنبلة لأول مرة ضد العراق في حرب الخليج (1990-1991)، كما استخدمها حلف شمال الأطلسي (الناتو) ضد صربيا سنة 1999.



بواسطة : أماني
 0  0  2093
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

صرّح مساعد المتحدث الإعلامي لشرطة المنطقة الشرقية النقيب محمد الدريهم، بأن المتابعة الأمنية لجرائم الاعتداء على الأموال وتعقب مُرتكبيها أسفرت - بفضل..

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:20 مساءً الخميس 11 ربيع الثاني 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة سعودية وحاصلة على ترخيص رسمي من وزارة الثقافة والإعلام.تعمل في مجال الإعلام الإلكتروني كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، جميع الحقوق محفوظة للصحيفة