• ×
السبت 13 ربيع الثاني 1442 | 1442-04-13

القيثارة "طلال مداح" يشعل منافسة طربية في دار الأوبرا المصرية

القيثارة "طلال مداح" يشعل منافسة طربية في دار الأوبرا المصرية
القاهرة - نشر - نانا السقا 
خلال حفل في مدينة القاهرة أقيم لتكريمه ضمن فعاليات مهرجان الموسيقى العربية..
القيثارة "طلال مداح" يشعل منافسة طربية في دار الأوبرا المصرية






في أجواء عامرة بالفن والطرب الأصيل، شهدت دار الأوبرا المصرية يوم أمس الثلاثاء 14 نوفمبر الجاري حفلا ساهرًا ضمن فعاليات الدورة السادسة والعشرين لمهرجان الموسيقى العربية في حب قيثارة الغناء السعودي الفنان الراحل طلال مداح.

تضمن الحفل ندوة تكريمية للفنان الراحل وموسيقاه، أدارها الإعلامي الإذاعي السعودي يحيى مفرح ونسقها السعودي خالد أبوالمنذر، بحضور عبدالله طلال مداح نجل الفنان الراحل والموسيقار المصري الدكتور سعد محمد حسن، والموسيقار المصري دكتور عماد عاشور، والإعلامي اللبناني د.جمال فياض.. وشهد الحفل مباراة طربية تبارى فيها مطربين الأوبرا أحمد رفعت ووليد حيدر، وقدما مجموعة من روائع القيثارة "طلال مداح" كانت بدايتها بأغنية "وترحل".

وفي السياق، تحدث الإعلامي يحيى مفرح عن مسيرة الفنان الراحل وكيف بدأها من الطائف في تجربة ثرية لفتت الأنظار إليه منذ بواكير طفولته، وكيف استطاع بعزيمته التي لا تلين تخطي كل الحواجز والعقبات التي اعترضت مسيرته.
وأوضح أنه بعد فترة وجيزة من مولده في العام (1940) توفيت والدته، وتكفلت خالته برعايته الأمر الذي حرمه أيضًا من أن ينعم بقرب والده، ليترعرع في بيت زوج خالته في مكة متصفًا بالتواضع والإنسانية في أجمل صورها.
وأشار مفرح إلى أن البوادر الفنية بدأت تظهر مبكرا عند الطفل طلال فأصبح تجتذبه الموسيقى والغناء، إضافة إلى استماعه وشغفه وحبه للشعر وحفظه، وفي سن السادسة انتقل طلال مع أهله إلى مدينة الطائف لانتقال عمل والده إليها، وفي سن التاسعة بدأت فكرة العزف على العود تراود خياله لتأتيه الفرصة الذهبية في أن يتعلم العزف على العود حيث كان احد أصدقائه (عبدالرحمن خونده) المولع بحب العزف وكان يمتلك عودا ويذهب إلى مدرس عود وعندما ينتهي من الدرس يضع العود عند طلال لان والده كان يرفض أن يتعلم ابنه العزف، ما أتاح الفرصة لطلال أن يتعلم العزف على العود بمفرده، وبدأ يشتهر، ثم جاءت أول مواجهة مباشرة مع الجمهور في إحدى الحفلات الكبرى في الطائف جنبًا إلى جنب فنانين كبار في ذلك الوقت أمثال طارق عبدالحكيم وعبدالقادر حلواني وعبدالله محمد وغيرهم، ليسجل منذ ذلك اليوم اسمه بأحرف من نور.

حفاوة وصدى

بدوره، تحدث الناقد اللبناني جمال فياض، مؤكدًا أن الموسيقار الراحل أبدع في تقديم خلطة سحرية في موسيقاه جذبت أسماع كل الشعوب العربية وليست السعودية أو الخليجية وحدها.
وأضاف بأن الفضل يعود لمداح في انتشار الأغنية السعودية في جميع أرجاء، فمن قبله كانت مجرد محاولات باهتة لم تحقق الصدى والحفاوة التي حظيت بها أغاني القيثارة مداح.

بلا منافس

أما الناقد الدكتور عماد عاشور، فلفت في كلمته إلى الدور المحوري الذي لعبه طلال مداح في وضع الأغنية السعودية على خريطة الطرب العربي والعالمي، مؤكدًا أن الأغنية السعودية تجاوزت بفضل صوته حدود الوطن ليصل إلى العالم كلّه.. ليس فقط بسبب صوته اللين الدافئ القوي إنما في شخصيته البسيطة الطيبة وأفكاره وفلسفته الخاصة.. وهذا ما يظهر بقوة في أغنياته مثل"بشويش عاتبني"، "ياللي الليالي"، "يا من في قلبي غلا"، "سلام لله يا هاجرنا"، "أسمر حليوة"، "جينا من الطايف"، "اسمحولي أقولكم" ومن ثم استحق أن يكون مؤسس الأغنية السعودية بلا منافس.

مواقف إنسانية

بينما تطرق الفنان الدكتور سعد محمد حسن، إلى بعض المواقف الإنسانية في مسيرة الفنان الراحل، مؤكدًا أنها أكثر من أن تحصى، إلا أن ذاكرته تتوقف طويلا أمام مقدرته الإنسانية على تسجيل مواقف كثيرة من التواضع وخفة الدم في حياته الخاصة وحفلاته الغنائية.. ومنها أنه"خرج ذات ليلة بصحبة فرقته من مبنى تلفزيون جدة متجهين إلى دار أحد الأثرياء لإقامة حفلة خاصة أخذ جزءاً كبيراً من أجرها مقدماً، وأثناء السير مرت المجموعة (بالسبيل) وهو مكان توارث التعب من القدم، فشاهدوا داراً فقيرة تعتليها إضاءات الزينة، وبعد أن استفسر عن الأمر أدرك أنها وليمة عرس لشاب فقير يعشق فن طلال وصوته، فقرر أبو عبدالله أن ينسف مشروع الحفلة الخاصة ويغني في هذا العرس الصغير مجاناً ثم جلس على الأرض وأشعل ليلة "السبيل" في ذاكرة عشاقه.

تناغم وتوحد

أما المطرب أحمد رفعت والذي تغنى بباقة متميزة من أغاني طلال فأكد أنه مدرسة فريدة من نوعها، وأنه ترك بصمة مميزة للأغنية السعودية أجهدت كل من جاء بعده وحاول أن يترك بصمة مماثلة.. مشيرًا إلى أنه يشعر بحالة من التناغم والتوحد وهو يجسد أغنيات الفنان الراحل.
ولفت إلى أن الراحل لعب دورًا كبيرًا في تطوير الأغنية السعودية، فكان أول من قدم "الأغنية المكبلة" من خلال أغنية "وردك يا زارع الورد"، بينما كان المطربون السعوديون قبله يلحنون أعمالهم بأسلوب أغنية اللحن الواحد.

السهل الممتنع

في السياق ذاته، قال المطرب وليد حيدر الذي شارك في إحياء الحفل بباقة من أغنيات مداح، فأكد أن أداء قيثارة الأغنية السعودية هو السهل الممتنع، الذي يجذبك ويأسرك من الوهلة الأولى، لكنك تعجز عن مضاهاته.
الفنان والإنسان

وأخيرًا، أعرب عبدالله مداح نجل الفنان الراحل عن امتنانه العميق بكل الكلمات التي تطرق من خلالها المتحدثون إلى جانب من جوانب مسيرة والده الفنية والإنسانية، مشيرًا إلى أنه كثيرا ما توقف عاجزًا أمام سؤال وجهه إلى نفسه.. هل يحب طلال مداح الفنان أكثر، أم طلال مداح الأب والإنسان، مشيرًا إلى أنه عجز عن المفاضلة بينهما، وأنه أحبه بكل قوة كفنان وإنسان.




image



بواسطة : نانا السقا
 0  0  4929
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

رحبت المملكة العربية السعودية بتزكية معالي السيد حسين إبراهيم طه بالتوافق أمينًا عامًا لمنظمة التعاون الإسلامي. وقال صاحب السمو الأمير فيصل بن..

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:06 مساءً السبت 13 ربيع الثاني 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة سعودية وحاصلة على ترخيص رسمي من وزارة الثقافة والإعلام.تعمل في مجال الإعلام الإلكتروني كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، جميع الحقوق محفوظة للصحيفة