• ×
الجمعة 18 ربيع الأول 1441 | 1441-03-17

*الشباب السعودي يناقش مفهوم حوار أتباع الأديان

*الشباب السعودي يناقش مفهوم حوار أتباع الأديان
نشر . بدر صالح 


ضمن برامج دايركشن للتبادل المعرفي والثقافي، زار الوفد الشبابي السعودي دولة لبنان لمناقشة حوار الأديان في ظل التعايش والتقارب. و قد ذكر الدكتور شادي بن فؤاد خوندنه رئيس دايركشن للمسؤولية الاجتماعية أن لهذا البرنامج أهمية كبيرة لتدارس ونشر ثقافة الإعتدال وإحترام الأخر، مؤكدا أن رؤية المملكة ٢٠٣٠ وضعت منهجا راسخا لثقافة الحوار والمشاركة المعرفية. وقال خوندنه أن الوفد قد زار المراجع الدينية المختلفة لمناقشة سماحة الأديان والتفاعل التعاوني البناء والإيجابي من مختلف المعتقدات والتقاليد الدينية بما فيها من توجهات روحية وأفكار إنسانية. وقد أكد خوندنه على أهمية ترسيخ مبدأ المواطنة بين أبناء المجتمع الواحد مع ضرورة إحترام الأخر.

وقد التقى الوفد سماحة الشيخ عبداللطيف دريان مفتي الجمهورية اللبنانية والذي دعى إلى الحفاظ على الوحدة الإسلامية بين جميع المذاهب المعتبرة، والحفاظ على الوحدة الوطنية بين المسلمين والمسيحين والتركيز على المساحة المشتركة بين الأديان كالتسامح وقبول الأخر رغم جميع الإختلافات، وعدم التدخل في خصوصيات الأخر. وقد شكر سماحة المفتي الحكومة السعودية وأشاد ببرنامج دايركشن للتبادل المعرفي والثقافي وقال أن العالم الإسلامي يحتاج إلى الكثير من هذه البرامج لتدعيم دور الحوار والإعتدال وفهم وإحترام الأخر. كما أشاد بدور السعودية في إتفاقية الطائف والتي كانت أساسا لإنهاء الحرب في لبنان ومنصة للتعايش المجتمعي.

وبعد ذلك، التقى الوفد السعودي سماحة الشيخ نعيم حسن شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز في لبنان والذي شرح مبدأ التعايش في المجتمع اللبناني بين الطوائف المختلفة وقد أشاد بالدور السعودي الكبير في دعم مبدأ الحوار عبر مركز الملك عبدالله العالمي للحوار بين أتباع الأديان بڤيينا.

وعقب ذلك، زار الوفد سماحة الشيخ عبدالأمير قبلان رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى في لبنان والذي ركز حديثه على مبدأ المواطنة وعدم إستخدام قدسية الحوار بهدف ونية تغيير معتقدات الأخر، وركز على دعم الحوار والتقارب وإحترام قدسية المعتقدات للحفاظ بالدرجة الأولى على سلام الأوطان والإنسانية. وقد أُعجب سماحة الشيخ بفكرة برنامج دايركشن للتبادل المعرفي والثقافي والأفكار التي طرحها الوفد السعودي للمحافظة على الإنسانية كهدف وغاية من موضوع حوار الأديان. في الختام، أكد سماحة الشيخ على أن الدين ألفة وحوار وحق للجميع، وأنه لايجوز الإعتداء على الإنسان بأي شكل كان، وأنه على الجميع أن يلتزموا بالأطر القانونية التي تضمن صيانة الحقوق، وأن الإنسان هو الثابت المقدس.

وفي الختام، توجه الوفد السعودي للقاء السيد شربل عبير أمين سر غبطة البطريرك الماروني، والذي ذكر أن الدستور اللبناني أقر ١٨ طائفة دينية والتي كونت النسيج الديني المتنوع في لبنان حيث كفل القانون عدم بناء حواجز بين الطوائف المختلفة، وقد حكى السيد شربل تاريخية المسيحية على إختلاف طوائفها كما تكلم عن التحديات التي تواجه الحوار وتفهم الأخر، مؤكدا على ضرورة تعزيز مبدأ التفاهم والمواطنة وضرورة العمل على إحترام وتوفير كل ما يضمن أمن وسلامة المجتمع.

وشكر خوندنه سعادة الأستاذ وليد بخاري سفير خادم الحرمين الشريفين على دعمه في تنسيق البرنامج والزيارات واللقاءات مع الجانب اللبناني.

 الأب شربل عبير  أمين سر غبطة البطريرك الماروني بلبنان
الأب شربل عبير أمين سر غبطة البطريرك الماروني بلبنان
 سماحة الإمام عبدالأمير قبلان  رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى بلبنان
سماحة الإمام عبدالأمير قبلان رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى بلبنان
 سماحة شيخ عقل نعيم حسن رئيس طائفة الموحدين الدروز بلبنان
سماحة شيخ عقل نعيم حسن رئيس طائفة الموحدين الدروز بلبنان
 سماحة الشيخ عبداللطيف دريان مفتي الجمهورية اللبنانية
سماحة الشيخ عبداللطيف دريان مفتي الجمهورية اللبنانية
image
بواسطة :
 0  0  1218
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

استقبل سعادة محافظ العلا الأستاذ راشد بن عبدالله القحطاني بمقر المحافظة مدير عام فرع وزارة الإسكان بمنطقة المدينة المنورة الأستاذ أحمد بن بكر..

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها