• ×
الجمعة 6 ربيع الأول 1442 | 1442-03-04

العتيق: باب الرجوع والتوبة مفتوح لكنه مشروط

العتيق:  باب الرجوع والتوبة مفتوح لكنه مشروط
حوار واعداد ياسين سالم
ضيفنا هو فضيلة الشيخ حمد بن عبدالعزيز العتيق مدير مكتب الدعوة والإرشاد في حي العزيزية سابقا وإمام وخطيب جامع السبيعي في الرياض ومستشار لدى وزارة الدعوة والإرشاد وهو من دعاة الوسطية والإعتدال وكانت له جهود محمودة بالإعلام المرئي ووسائل التواصل الإجتماعي في الردود على المخالفين بجميع أصنافهم وتياراتهم.

فضيلة الشيخ حمد العتيق حياكم الله في صحيفة نشر ضيف مباركا .

حياكم الله واهلا وسهلا

فضيلة الشيخ الكثير يتسائل عن معنى الوسطية! ماهي الوسطية؟


الحمدلله رب العالمين وصل الله على نبينا محمد وعلى اله وصحبه وسلم .
الوسطية: من المصطلحات التي كثر عليها الاختلاف واللغط خصوصا في هذا الوقت والكل اليوم يتجاذب هذا المصطلح، والوسطية المرادة في شرع الله هي ان يكون الانسان وسطا بين الغلو والجفاء بين الافراط والتفريط بمعنى ان يستقيم على امر الله الذي جاء في كتاب الله وسنة النبي ودل عليه السلف الصالح هذا هو الوسط أما أن يظن أن الوسط هو إختيار المنطقة الوسطية بين كل قولين فهذا لاشك انه قطعا خطأ بل الوسط هو التزام شرع الله عزوجل وشرع الله هو الوسط بين الغلو والجفاء وبين الافراط والتفريط والله اعلم .


مارأيك بمن يعتقد بان الوسطية هي إحتواء المخالفين والسكوت عنهم !!




أما أن تكون الوسطية هي إحتواء المخالفين أو السكوت عنهم فهذا فيه تفصيل .. بالنسبة للسكوت عن المخالفين فليست هذه الوسطية التي دل عليها كتاب الله وسنة نبيه الا وهي الامر بالمعروف والنهي عن المنكر.، وأما احتواء المخالفين لابد له من ضابط الا وهو ان يكون هذا الاحتواء ليس لى حساب الدين والثوابت والوطن ولايكون إحتوائهم من باب إعطاء الفرصة لهم للوصول لأكبر قدر ممكن من الناس لانه للاسف شاهدنا في بعض الاوقات إن الإحتواء ادى الى مزيد من نشر باطلهم المزيد من سيطرتهم على الاتباع وهذا فيه خطر عظيم وكبير، فإحتواء المخالفين قد يستخدم في بعض الظروف كما فعل النبي ومن ذلك مثلا ماقام به النبي من توزيع بعض الزكاة على المؤلفة قلوبهم بمعنى الكافر الذي يراد تأليف قلبه على الاسلام يجوز إعطائه من الزكاة أو إعطاء حديث الاسلام لتقوية إسلامه وهذا من باب الإحتواء للمخالفين لكن كما تقدم شرط ان لايكون على حساب الدين والوطن والله اعلم .



البعض يحذر من هذه الممارسات ويذكر أخرين إن هؤلاء الذين ركبوا موجة الصحوة وتحزبوا في بعض الاحيان لجماعة أو جهة ليس لهم عهد ولا ذمة ! والبعض الاخر يقول نحن لنا الظاهر طالما اعتذر وتراجع! فما ردك على هؤلاء؟




كما تقدم فان باب التوبة مفتوح وأنه لايصح ان يحجر هذا الباب على احد لكن بالضوابط التي تقدمت في الجواب السابق أما مانشاهده من بعض التقلبات بمعنى ان يأتي انسان ويفسد دهرا من الزمان ثم بعد ذلك ينتقل من هذا الطرف الى ذاك الطرف دون ان يبين ماكان عليه ودون ان يعتذر لمن أفسدهم وورطهم ثم لابد ان نفرق بين شخص وشخص اخر كل يوم له جلد ولون وطعم ورائحة، الأمر الثاني إن بعض من هؤلاء من رجعوا تجده يرجع بقدر مايدفع عنه الاذى ومما يجعلنا نستريب في مثل هؤلاء أن لانجد لهم موقف شكر في من سبقهم بهذا الباب من وقت مبكر في الدفاع عن الدين والوطن والتحذير من التنظيم الاخواني لانجد لهم اعتذار للذين كانوا يحاربونهم ويرمونهم بكل نقيصة وأسماء منفرة كالذين كانوا يسمونهم الجامية او انهم اجهزة أمن ومباحث وهذه ليست تهمة ولله الحمد لكن كانت تستخدم كأداة تنفير من الوسطيين.



ما رأيك بسياسة الاحتواء وجمع الكلمة خصوصا في الظروف التي تتوجب رص الصفوف ؟


مرحب بها وجاءت في كتاب الله وسنة نبيه صل الله عليه وسلم لكن بالضوابط المتقدمة وان لاتكون على حساب الدين والوطن وأمنه.

من بعض الشخصيات الدينية قام مؤخرا بالتراجع عن توجهاته الصحوية وأنتقد الصحوة !! ماميزان هذا بمعتقد اهل السنة هل تؤخذ عودته للصواب على محمل الجد؟



مسألة أن بعض الشخصيات تقوم بالتراجع لاشك إن هذا بالأصل باب خير وعلامة خير وقال تعالى (وتوبوا الى الله جميعا) وباب التوبة مفتوح الى ان تخرج الشمس من مغربها أو تصل الروح الحلقوم. ولكن أحب أن انبه لعدة تنبيهات اولا توبة الداع الى الباطل مشروطة بالبيان قال تعالى (الا الذين تابوا واصلحوا وبينوا) فالذي كان يدعو الى باطل لابد اذا تاب ورجع ان يبين ما أفسده والباطل الذي كان عليه وثانيا هناك فرق كبير بين شخص تاب وأظهر توبته وأظهر الخير وبين شخص أخر كل ماخشي على نفسه تظاهر بالتوبة وكل ماحدثت فتنة رجع للفتنة فتجده وإذا خاف على نفسه وجاهه وشهرته وخاف من العقوبة اظهر التوبة مرة اخرى وفي الحديث (لايلدغ المؤمن من جحر مرتين) فينبغي التنبه لمثل هؤلاء.

ماردك على دعوات البعض في الإستدلال بالقرآن فقط وترك السنة بحجة ان الأحاديث منقولة بواسطة البشر وقد يتخللها شيء من الضعف!! بينما القران الكريم ايضا نقل بواسطة البشر!





الدعوات لعدم العمل بالسنة أو الأحاديث هذه ليست حديثة بل قديمة وأخبر عنها النبي كما روى أبو داود وأحمد من حديث المقداد أن النبي قال (الا اني اوتيت الكتاب ومثله معه " اي سنته" الا يوشك رجل شبعان على أريكته يقول عليكم بهذا القران فما وجدتم فيه من حلال فأحلوه وما وجدتم فيه من حرام فحرموه" الخ الحديث)
فالنبي أخبر عن وقوع هذا بالأمة فهو ليس شيء جديد وهؤلاء الذين يقولون نترك السنة ونعمل بالقران ، ذكر الله بالقران وجوب العمل بالسنة قال الله عزوجل (وماينطق عن الهوى ان هو الا وحي يوحى) وقال سبحانه (قل ان كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله) وقال تعالى (انا نزلنا اليك الذكر لتبين للناس مانزل اليهم) اي لتبين للناس القرآن.
ثم يقال لهؤلاء الذين يريدون العمل بالقرآن فقط وترك السنة اين ستجدون تفصيل لصفة العبادات الذي امر الله بها كالصلاة والصيام والحج والزكاة فالامور التفصيلية جاءت بالسنة، فترك السنة هي ترك للدين نسال الله العافية والسلامة.



هل الإعلام ساند المخالفين وما السبب في صعودهم للمنابر الإعلامية في الوطن العربي!!



لا شك إن الإعلام كان له دور كبير في مساندة المخالفين لأن الإعلام يبحث عن المشاهير لذلك نجد اليوم كثير من المشهورين لايحمل اي رسالة دينية او اجتماعية او اقتصادية ومع سلبيتهم وتفاهتهم تجده يتصدر فلا شك ان الاعلام في الوطن العربي يتحمل جزء من المسئولية في تصدير المخالفين أو من لايستحقون التصدير في مجتمعاتهم.


هل تنصح المشايخ وأهل العلم الوسطيين بالظهور إعلاميا أكثر لإجهاض دعوة الحزبيين؟


بالنسبة لظهور المشايخ وأهل العلم الوسطيين في الاعلام لا أنصح به فقط بل أقول انه واجب على من يستطيعه وأرى أنه من الواجبات الكفائية تجب على كل قادر ان يقوم بها لكن بشرط القدرة ولا أنصح من لايحمل العلم بالظهور لأنه قد يفسد أكثر مما يصلح.لان الظهور في الاعلام مزلة قدم فينبغي للشخص الذي يريد أن يخرج بهذا المجال لابد أن يكون على مقدرة علمية وشرعية وتكون لديه حتى القدرة الفنية في مثل هذه الأمور .



هل تعتقد أن الجماعات الدينية الحزبية انكشفت مخططاتها وفضحت وخصوصا جماعة الاخوان ام لازال هناك الكثير مغشوش بحال الجماعات؟



لاشك اليوم لله الحمد والمنة أن هذه الجماعات المخالفة مثل الاخوان وداعش والقاعدة أنكشفت وأنفضحت زيف شعاراتهم لكن لايزال الكثير مخدوعين ومغرر بهم لكن لازال لدينا من الوقت والجهد حتى نقول نجحنا في هزيمة هذة الجماعات لابد أن نتظافر ونواصل العمل حتى أن نصل للأمر المنشود بتعرية فكرهم وكشفهم تماما للعامة.


في الختام فضيلة الشيخ حمد العتيق أتقدم لكم بأسمي وبأسم صحيفة نشر بالشكر على إجابة الدعوة والموافقة على هذا اللقاء.


جزاكم الله خيرا الجزاء وانا اشكرك اخ ياسين سالم واشكر الصحيفة على اتاحة الفرصة واعتذر على التأخير في موعد هذا اللقاء .

فضيلة الشيخ نشكر لكم اتاحة هذه الفرصه
ونتمنى لكم التوفيق والسداد




بواسطة :
 0  0  5314
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

تصوير:فهد الكريمي مع بداية العد التنازلي لانطلاقة مهرجان تمور العلا عصر الجمعة الثاني من شهر أكتوبر الموافق 15 من شهر صفر بموقع الفرسان..

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:06 صباحاً الجمعة 6 ربيع الأول 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

صحيفة سعودية وحاصلة على ترخيص رسمي من وزارة الثقافة والإعلام.تعمل في مجال الإعلام الإلكتروني كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، جميع الحقوق محفوظة للصحيفة