• ×
السبت 9 جمادى الأول 1444 | 1444-05-07

بوليفيا.. الشرطة تدعو الجيش للتدخل وموراليس لاجئا

بوليفيا.. الشرطة تدعو الجيش للتدخل وموراليس لاجئا
صحيفة نشر - متعب بن خالد بعدما أعلن الرئيس البوليفي إيفو موراليس استقالته الأحد، من منصبه، أكد وزير الخارجية المكسيكي مارسيلو إبرارد الاثنين، أن بلاده منحت حق اللجوء لموراليس.

وقال وزير الخارجية المكسيكي مارسيلو ابرارد في مؤتمر صحافي: "تلقيت قبل دقائق مكالمة هاتفية من الرئيس السابق ايفو موراليس طلب فيها شفهيا ورسميا اللجوء السياسي في بلادنا".
وأضاف "اتخذت وزيرة الداخلية أولغا سانشيز كورديرو القرار بمنحه حق اللجوء لأسباب إنسانية".

كما أشار إبرارد إلى أن موراليس سيحصل على اللجوء بشكل فوري ونافذ بهدف حمايته، لكنه لم يرد على أسئلة الصحافيين حول موعد سفره إلى المكسيك.


الشرطة تدعو الجيش للتدخل

من جهة أخرى، دعا قائد شرطة لاباز الجيش البوليفي إلى التدخل لوقف أعمال العنف التي يرتكبها أنصار الرئيس المستقيل ايفو موراليس، بعد 3 أسابيع من المواجهات في البلاد التي أعقبت الخلاف حول نتائج الانتخابات الرئاسية.

ووجه الكولونيل خوسيه بارينيشيا نداء إلى الجنرال ويليامز كاليمان من أجل "التدخل، لأن الشرطة البوليفية قد أنهكت".
والإثنين تم إضرام النيران في عدة حواجز للشرطة في البلاد.

وكانت الشرطة قد انضمت خلال عطلة نهاية الاسبوع إلى المتظاهرين الذين يطالبون برحيل موراليس.

ترمب يرحب

بدوره، رحّب الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاثنين باستقالة إيفو موراليس من رئاسة بوليفيا، ورأى فيها "رسالة "قوية" إلى الأنظمة غير الشرعية، مشيدا بدور الجيش البوليفي.
وكتب ترمب على تويتر: "هذه الأحداث توجه رسالة قوية إلى الأنظمة غير الشرعية في فنزويلا ونيكاراغوا بأن الديموقراطية وإرادة الشعب تنتصران دائما في نهاية المطاف".

كما اعتبر ترمب استقالة موراليس "لحظة مهمة للديموقراطية في النصف الغربي للكرة الأرضية".

وقال ترمب في بيان إن "رحيل موراليس بعد نحو 14 عاما في الحكم ومحاولته الأخيرة لتخطي الدستور البوليفيي وإرادة الشعب تصون الديموقراطية وتمهّد الطريق أمام الشعب البوليفي لإسماع صوته".

أيضا تابع أن "الولايات المتحدة تشيد بالشعب البوليفي الذي طالب بالحرية وبالجيش البوليفي لالتزامه بقسَمه على حماية الدستور البوليفي وليس مجرد شخص واحد".

3 أسابيع من الاحتجاجات

يذكر أن بوليفيا كانت استيقظت الإثنين على شغور في السلطة غداة إعلان الرئيس موراليس استقالته من منصبه، بعد موجة احتجاجات مستمرّة منذ ثلاثة أسابيع على إعادة انتخابه المثيرة للجدل وذلك بعد أن خسر دعم قوات الجيش والشرطة.
وعمت الاحتفالات شوارع لاباز على الفور ولوّح المحتجون فرحين بأعلام بلادهم، لكنّ أحداث عنف ونهب وقعت لاحقا في لاباز ومدينة إل ألتو المجاورة.

وبعد استقالة موراليس قدّم عدد من الوزراء استقالاتهم ولجأ 20 نائبا ومسؤولا حكوميا كبيرا لمقر إقامة سفير المكسيك التي أعلنت أنها ستمنح اللجوء لموراليس أيضا.

ومن المفترض بموجب الدستور، أن تنتقل السلطة إلى رئيس مجلس الشيوخ ورئيس مجلس النواب على التوالي، لكنهما استقالا أيضا.ما دفع النائبة المعارضة جانين آنيز الأحد للإعلان عن استعدادها تولي الرئاسة المؤقتة للبلاد.

والإثنين تعهّدت آنيز إجراء انتخابات "تعكس إرادة جميع البوليفيين".



mutab بواسطة : mutab
 0  0  9378
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

ردت هيئة الزكاة والضريبة والجمارك، على استفسار بشأن الضوابط المعمول بها عند استيراد الأدوية والسماح بدخولها للمملكة. وأوضحت الهيئة، أن الأدوية من..

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:00 صباحاً السبت 9 جمادى الأول 1444.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة نشر الالكترونية © 2021