• ×
الأربعاء 12 محرم 1444 | 1444-01-09

المملكة تتسلم رئاسة مجموعة الدول المانحة الداعمة لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة

المملكة تتسلم رئاسة مجموعة الدول المانحة الداعمة لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة
نشر - الرياض تسلّم ممثل المملكة رئيس الفريق السعودي لرئاسة المملكة لمجموعة المانحين مساعد المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، الدكتور عقيل الغامدي، رئاسة مجموعة الدول المانحة الداعمة لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة من هولندا؛ لترأس المملكة المجموعة المانحين خلال الفترة يوليو 2022 - يونيو 2023.

وأكد الغامدي، خلال كلمة أشار فيها لجهود المملكة الإنسانية والتنموية على المستوى الدولي، أن المملكة قدمت مساعدات إنمائية لأكثر من 156 دولة بمجموع 96 مليار دولار، كما تبوأت المملكة في عام 2021 المركز الثالث على مستوى العالم في المساعدات الإنسانية وفقاً لمنصة التتبع المالي للأمم المتحدة، حيث قدمت مساعدات إنسانية لأكثر من 84 دولة من الدول النامية.

وأشاد بالجهود المبذولة من قبل هولندا الرئيس السابق للمجموعة، حيث إنها دعمت العمل التنسيقي مع مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية؛ من أجل استجابة إنسانية فعالة، وسلطت الضوء على الجهود المبذولة لحصر التحديات والقيود التي تواجه العمل الإنساني وتتطلب الدعم من الجهات المانحة.

وأوضح أن المملكة بذلت جهوداً لإعداد خطة العمل لرئاستها للمجموعة، حيث أعدَّ الفريق السعودي مشروعاً متكاملاً جرى التشاور حوله مع مجموعة المانحين ومجموعة الترويكا ومكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، بالإضافة إلى إجراء بحوث شاملة حول طبيعة عمل مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية ومجموعة المانحين.

وأشار إلى أن رؤية المملكة في رئاستها لمجموعة المانحين تتمثل في دعم الدور التنسيقي الإنساني لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، حيث تأتي رئاسة المملكة في وقت أعد فيه المكتب خطة استراتيجية جديدة للأعوام 2023م - 2026م، التي ستُنجَز ويُبدَأ بتنفيذها خلال رئاسة المملكة.

وستعمل خطة عمل المملكة على استمرار جهود الرئاسة الهولندية؛ وذلك بالتعاون بشكل وثيق مع أعضاء مجموعة المانحين في وضع اللمسات الأخيرة على الخطة الاستراتيجية وتنفيذها.

وأبان الغامدي أن المشاورات والبحوث المكثفة التي أجراها الفريق السعودي لإعداد الخطة نتج عنها أولويات استراتيجية، مثل الخطة الاستراتيجية لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية 2023 - 2026، والإدارة القائمة على النتائج في العمل الإنساني، وتقييم الاحتياجات المشتركة في العمل الإنساني.

وأعرب الغامدي عن اعتزام المملكة العمل مع مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (الأوتشا) في التنفيذ السلس لهذه الأولويات الاستراتيجية والتنسيق الإنساني الفعال، مشيراً لعزم المملكة خلال رئاستها على الاستجابة لقضايا وصول المساعدات الإنسانية، والعمل الإنساني الاستباقي، والتمويل الإنساني، وتوسيع قاعدة المانحين.

وأضاف أن خطة المملكة وضعت مبدئياً جدولاً زمنياً للاجتماعات رفيعة المستوى، وأخرى على مستوى الخبراء التي تمثل فرصة عظيمة للمانحين للاجتماع، والعمل من أجل تعزيز تنسيق الاستجابة الإنسانية، ووصول المساعدات لمستحقيها، مؤكداً أن الخطة تشمل كذلك إقامة فعاليات جانبية من معارض عن مساعدات المملكة، وموائد مستديرة لنقاش القضايا ذات الصلة بالعمل الإنساني، مثل تغيير المناخ وغيره.



فريق التحرير بواسطة : فريق التحرير
 0  0  5148
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

تمكن رجال المديرية العامة للدفاع المدني بالمدينة المنورة من إنقاذ شخصين احتجزا في سيل بسد الواجب. وأظهرت صور عملية الإنقاذ التي قام بها رجال..

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:47 صباحاً الأربعاء 12 محرم 1444.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة نشر الالكترونية © 2021